الثلج حلّ ضيفاً على جبالنا… فارتدت ثوبها الابيض

0

يستمر تأثير المنخفض الجوي كريم “KARIM” المصحوب بكتل هوائية شديدة البرودة تؤدي الى تساقط ثلوج خفيفة على مستويات منخفضة دون الـ 600 متر في المناطق الشمالية والداخلية مع درجات حرارة هي الادنى هذا العام اعتبارا من صباح الاحد.

توقعت دائرة التقديرات في مصلحة الارصاد الجوية أن يكون الطقس غدًا الاثنين غائمًا جزئيًا الى غائم أحيانًا دون تعديل يذكر بدرجات الحرارة.

تتساقط أمطار متفرقة أحيانا مع ثلوج على ارتفاع 700 متر وما فوق بخاصة في الشمال، ويتحسن الطقس تدريجا اعتبارا من الظهر ويستمر خطر الجليد والانزلاقات على المرتفعات، وفي الداخل اعتبارا من ارتفاع 600 متر، مع بقاء ظهور الضباب على المرتفعات.

وجاء في النشرة الآتي:

– الحال العامة: يستمر تأثير المنخفض الجوي كريم “KARIM” المصحوب بكتل هوائية شديدة البرودة تؤدي الى تساقط ثلوج خفيفة على مستويات منخفضة دون الـ 600 متر في المناطق الشمالية والداخلية مع درجات حرارة هي الادنى هذا العام اعتبارا من صباح الاحد.

الطقس المتوقع في لبنان: اليوم الأحد: غائم جزئيا مع استمرار الانخفاض بدرجات الحرارة، تتساقط أمطار صباحية أحيانا مع ثلوج على ارتفاع 600 متر وما فوق في المناطق الشمالية، يتحسن الطقس تدريجا اعتبارا من الظهر حيث تسيطر موجات من الصقيع تؤدي الى تشكل الجليد على الطرق الجبلية والداخلية اعتبارا من ارتفاع 500 متر لذا نحذر من خطر الانزلاق. يتكون طبقات من الضباب على المرتفعات.

الإثنين: غائم جزئيا الى غائم احيانا دون تعديل يذكر بدرجات الحرارة، تتساقط أمطار متفرقة أحيانا مع ثلوج على ارتفاع 700 متر وما فوق خاصة شمال البلاد، يتحسن الطقس تدريجا اعتبارا من الظهر ويستمر خطر الجليد والانزلاقات على المرتفعات و في الداخل اعتبارا من ارتفاع 600 متر، مع بقاء ظهور الضباب على المرتفعات.

الثلاثاء: قليل الغيوم إلى غائم جزئيا مع ارتفاع في درجات الحرارة، يتحول تدريجيا بعد الظهر الى غائم وتتساقط أمطار خفيفة تشتد فترة ليل الثلاثاء/صباح الاربعاء، كما تتساقط الثلوج على ارتفاع 1000م وما فوق.

– درجات الحرارة المتوقعة: على الساحل من 8 الى 12 درجة، فوق الجبال من 2 تحت الصفر الى 2 درجتان، في الداخل من 0 صفر الى 3 درجات.

ففي الضنية أدى تساقط الثلوج وتشكل الجليد على طرق المنطقة إلى وقوع عدد من حوادث السير نتيجة إنزلاق وانقلاب السيارات على الطرق، واقتصرت أضرارها على الماديات.

ففي بلدة نمرين، انقلبت سيارة رباعية الدفع على جانبها بسبب انزلاقها على الجليد. وعلى الطريق المؤدية بين بلدتي بيت جيدة وبيت زود انقلبت سيارة رباعية الدفع للسبب عينه، كما تسبب الجليد في انزلاق سيارة رباعية الدفع في بلدة السفيرة، فضلا عن وقوع حادث سير عند كوع الجوزة في بلدة بخعون.

ووجهت نصائح للمواطنين على منصات وسائل التواصل الإجتماعي من أجل قيادة سياراتهم بحذر بسبب الجليد، وعدم التوجه إلى طرق المناطق الجبلية إلا للسيارات الرباعية الدفع أو المجهزة بسلاسل معدنية.

كذلك غمرت الثلوج قرى قضاء بشري وبلداته وصولا الى بلدتي طورزا والمغر التي ترتفع 1500 متر عن سطح البحر. وتراوحت سماكة الثلوج بين 10 سنتم في بلدة عبدين و70 سنتم في مدينة بشري، اما في الارز فأكثر من متر.

وتعمل جرافات وزارة الاشغال العامة والنقل والبلديات في المنطقة على فتح الطرق منذ الصباح الباكر مع استمرار تساقط الثلوج. وأفاد رئيس مركز الارز لجرف الثلوج داني فخري أن طريق بشري الارز سالكة بصعوبة للسيارات المجهزة حتى المصعد الكهربائي، ونصح السائقين بالحذر من طبقات الجليد بفعل انخفاض الحرارة الى ما دون 10 درجات تحت الصفر.

إلى ذلك، حذرت بلدية مشمش المواطنين من “عدم الخروج من منازلهم الا للضرورة القصوى بسبب العاصفة كريم”. ووضع المجلس البلدي برئيسه وأعضائه أنفسهم في خدمة أبناء البلدة للمساعدة عند الحاجة.

وأفادت ان جميع الطرق سالكة فقط للسيارات المجهزة بسلاسل معدنية والسيارات ذات الدفع الرباعي، وطلبت من السائقين “القيادة بحذر”، والاتصال عند الضرورة بالارقام التالية: 336303/70 أو 701200/71.

وتمنى رئيس البلدية محمد بري من المواطنين “الإلتزام بالتعليمات اثناء تنقلهم حرصا منه على سلامة الجميع وأمنهم”.

وفي عاليه استمرت العاصفة الثلجية التي تضرب المنطقة حيث تتساقط الثلوج بكثافة مترافقة مع برد قارس ووصلت تباشيرها، اضافة إلى منطقتي المتن الاعلى وجرد عاليه إلى قرى وبلدات غرب عاليه قبرشمون وعيناب وبيصور وغطت طبقة من الثلوج الطرق وأسطح المنازل، في حين أقام عناصر قوى الأمن الداخلي حاجزا في ساحة محطة بحمدون منعت خلاله السيارات غير المجهزة بسلاسل معدنية من التوجه الى البقاع.

وفي عكار، تمنى رئيس اتحاد بلديات جرد القيطع عبد الاله زكريا على زوار القموعة – فنيدق وسائقي الباصات السياحية، عدم التوجه اليها اليوم، حرصا على سلامتهم، لأن الحرارة متدنية جدا، وطريق القموعة لا تزال شبه مقطوعة بسبب تكون طبقة من الجليد، بحيث لم تجد نفعا عمليات الجرف المستمر مع استمرار تساقط الثلوج.

ودعا زكريا سكان بلدات وقرى جرد القيطع الى العودة قبل المساء الى قراهم ومنازلهم، مخافة تكون طبقات الجليد على الطرق، وكي لا تتسبب السيارات بزحمة سير وبإعاقة حركة المرور، في ظل هذا الطقس العاصف البارد والمثلج.