شبكة تجارة وتـــ.ــرويج مـــ.ــخدرات تقوم بتخزين كميات منها داخل شقتين

0

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمـــ.ــن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ الآتي:

 

 

“في إطار المتابعة المستمرّة التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي لمكافحة عـــ.ــمليات تجارة وترويـــ.ــج المـــ.ــخدرات في مختلف المناطق اللبنانية، توافرت معلومات للشعبة حول قيام شبكة بتجارة وترويـــ.ــج المـــ.ــخدرات وتخزين كميات كبيرة منها داخل شقتين.

 

 

بنتيجة الاستقـــ.ــصاءات والتحريّات المكثّفة، توصّلت القطعات المختصة في الشعبة الى تحديد موقع الشقتين إضافة الى كشف هويّة أفراد الشبكة، وهم:

 

 

ع. ي. (مواليد عام 1987، سوري)

ع. د. (مواليد عام 1968، سوري)

ع. ف. (مواليد عام 1984، لبناني)

ف. ص. (مواليد عام 1984، سوري)

أعطيت الأوامر للعمل على تحديد مكان تواجدهم ومراقبة الشقتين، تمهيداً لتوقيفهم.

 

 

بتاريخي 22و23-6-2022، وبعد عـــ.ــملية رصد ومراقبة دقيقة، تمكنت دوريات شعبة المعلومات من توقيف الاول والثاني في محلة برج حمود، وبتفتيشهما ضبـــ.ــطت كمية من مادة الكوكايـــ.ــين، مبلغ /4،216،000/ ل. ل.، و/50/$. وبالتزامن، نفذت قوة من الشعبة عمـــ.ــلية مداهمة لمنزل الاول في محلة برج حمود ايضا وتمكنت من توقيف الثالث. وبتفتيشه والمنزل عثرت على /121,7/ غ من مادة الكوكاييـــ.ــن مقسمة داخل:

 

 

/50/ مظروفاً زنة الواحد /1,4/ غ.

/4/ مظاريف زنة الواحد /2,1/ غ

/32/ مظروفاً زنة الواحد /1,1/ غ

/9/ مظاريف زنة الواحد /0,9/ غ

مبلغ /11،120،000/ ل. ل. و/50/$.

 

 

كما تمكنت قوة من الشعبة من مداهمة منزل الرابع في محلة سن الفيل، وبتفتيشه ومنزله تم ضبط ما يلي:

 

 

-/572/ مظروفاً بداخلها حوالى /800/غ من مادة الكوكايـــ.ــين، /14/ غ قائم من مادة الكوكاييـــ.ــن حجر.

 

 

– حوالى /2/ كلغ من مادة حشيـــ.ــشة الكيف، أكياس نايلون وأوراق بيضاء ومطحنة تستخدم في توضيب المـــ.ــخدرات، آلة حرارية لختم الأكياس، ميزان حساس عدد /3/، مبلغ /156،910،000/ ل. ل. و/7630/ $، و/5/ هواتف.

 

 

بالتحقيق معهم، اعترف الاول والرابع بتجارة وترويـــ.ــج المخدرات وتخزين كميات كبيرة منها في منزليهما وتوزيعها على المروجين والزبائن، واعترف الثالث والرابع بـــ.ــترويج المخـــ.ــدرات والاستحصال عليها من الأول.

 

 

أجري المقتضى القانوني بحقهم، وأودعوا مع المضبوطات المرجع المختص، بناء على إشارة القضاء”.