وفا.ه لبناني وهو في طريقه الى “لقمة العيش” على حدود الأردن 

0

قضى اللبناني حسن جانبين على الحدود اللبنانية – الاردنية وهو سائق شاحنة تصدير لبنانية له أكثر من عشرة ايام ينتظر الدخول على معبر جابر الاردني كغيره من مئات السائقين اللبنانيين الذين يعانون منذ اشهر من العراقيل والعقبات التي تتعرض لها الشاحنات اللبنانية.

واشار رئيس تجمع مزارعي وفلاحي البقاع ابراهيم الترشيشي الى “واقعٍ مأسا.وي يعيشه يومياً السائقون اللبنانيون عند الحدود الاردنية، والدولة اللبنانية رغم مناشداتنا المتكررة لا تعمل شيئا”.

وطالب الترشيشي الحكومة اللبنانية بفتح تحقيق حول سبب وفا.ه السائق اللبناني حسن جانبين.

يشار الى ان واقع الحدود الاردنية كارثي ويعوز السائقين المياه النظيفة ولايستطيعون حتى الاستحمام طوال عشرة ايام في ظل درجات حرارة مرتفعة جدا كما ان مؤونتهم من المازوت تفرغ من خزانات شاحناتهم عدا عن احتياجاتهم للأكل والشراب.

ونعى رئيس نقابة اصحاب الشاحنات المبردة عمر العلي السائق حسن جانبين مطالباً الدولة اللبنانية بالتدخل السريع.